منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1296 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hamadaeklides2020 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

آراء في تجارب شعراء " نادي ضياء القوافي " في تمنراست

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

آراء في تجارب شعراء " نادي ضياء القوافي " في تمنراست

مُساهمة من طرف مدير المنتدى في الثلاثاء 23 مارس 2010, 12:07

مداخلة بقلم :أ. رمضان حينوني

تأملت إنتاج شعرائنا الشباب التي وضعت بين يدي ، و كنت استمعت إليهم مباشرة في مناسبات عدة من خلال الأمسيات الشعرية على مدار الأشهر الماضية ، فتكونت لدي فكرة كافية عن كتاباتهم أحسب أنها صحيحة، كما آمل أن يتقبلوها من منطلق أن النقد مفتاح الوصول إلى الإبداع خاصة في مراحله الأولى ، و هو يدرج باحثا لنفسه عن مكان ما في الوجود الشعري و الأدبي .
و قد رأيت أن ألخص هذه النظرة في مجموعة نقاط أصل بها إلى المبتغى، وهي :
- إن امتلاك الأداة الشعرية في هذه المرحلة هي أهم شيء لا بد أن يسعى إليه المبتدئ ، وهذه الأداة التي هي متشعبة الأبعاد، متحدة الهدف.
البعد الأول : هو الفكرة التي يجب أن تكون مبلورة بشكل كاف في ذهن الشاعر ، فالقصيدة قبل أن تكون أوزانا و قوافي ، فهي فكرة يسعى الشاعر إلى إيصالها إلى قارئه أو سامعه. فالشعر الذي أحيا أمما، وقتل أبطالا، وأثار حروبا، وغرس حكما و مبادئ ، لم يكن بسبب سلامة وزنه وصحة قوافيه، بل لأنه كان يحمل رسالة أيا كان اتجاهها فهي المستهدفة بالدرجة الأولى.
البعد الثاني : هو البناء الشعري ، الذي يقع الوزن و القافية في زاوية من زواياه، والبناء الشعري في شكله الواضح يبدو في قدرة الشاعر على تنظيم النص في أفكاره، وأساليبه، وإيقاعه، وهو ما دأب النقاد المحدثون على تسميته بالوحدة العضوية، والوحدة الموضوعية للنص، بحيث تبدو القصيدة نامية في تصاعد و تناسق حتى تصل ذروتها وتحقق غايتها الأولى وهي التأثير في القارئ وهزه هزا يجعله تبعا للشاعر، فكأنما يصبح الشاعر قائدا والسامع مقودا مأخوذا بجمالية النص.
البعد الثالث:هو الثقافة الشعرية من خلال معرفة اتجاهات الشعر، وأنماطه، وتخريج الشعراء له، وطرقهم في توظيف التراث والرمز، حتى يكون الشاعر على بينة مما يفعل، وممتلكا لمبررات تشكيل القصيدة وفقا لما يريد.
- إن اللغة العربية التي هي أداة التعبير وتواصل الشاعر مع الآخر، لا بد من العناية بها، والسعي الحثيث من أجل سلامتها وتقويتها، فيها تنكشف جماليات النصوص والأساليب، وبها تستساغ الأفكار والرؤى، وعن طريقها يحدث التأثير الذي تحدثت عنه. كأن اللغة في النهاية هي المرآة التي تنعكس عليها ثروة القصيدة أو فقرها .
- إن محاكاة المثال الشعري ضرورة في هذه المراحل، و لا يجب أن نطالب الشاعر المبتدئ أن يكون له رافده الخاص المستقل ، قبل أن يفرض وجوده أولا كشاعر . و على هذا الأساس لا يشكل تقليد النموذج في حد ذاته عيبا أو مشكلا ، إلا أن يراد من المبتدئ الوعي بتقليد النموذج ، حتى لا يتحول التقليد هدفا من الكتابة الشعرية .
و بعدُ ...
فإنني آثرت أن أبدأ بهذه النقاط لأدخل بها إلى الملاحظات التي سجلتها إثر قراءتي لأشعار مبتدئينا الأفاضل .
أولا: لقد وجدت في قصائد الشعراء الستة قدرة على امتلاك الأداة الشعرية خاصة في جانبها البنائي ، فهم قادرون على بناء البيت بشكل سليم وزنا و قافية ، و إن كان الميل أكثر إلى بحر البسيط واضحا في هذه النماذج، كما أنهم قادرون على بناء القصيدة أيضا ، و إن كنا نستثني بعض الحالات التي يظهر فيها شيء من ضياع الخيط الرابط بين الأفكار .
خذ مثلا قول بن سالم رمضان :
بليت منك بعشق ظل واحـته تلقاه ملتهبـا بالذم و الكرب
أولته عنك عيون الناس قافية وقد أمد إليك الشعر بالطرب
و قول حميدوش ناجم :
توثب البوح في عيني مغتــربا يرتاع في لوعتي ينساق مكتئبا
مستنجدا بالمدى و الحاء منسكب تلثم الكون مرتابا و محتجــبا
و قول داوداوة مولاي أحمد:
يا فجر رضاك غدا أملي بهواك ستنزل مرضاتي
عصفت برياح مواطنه صفعتني بسوط مساءاتي
و قول إيمرزاغ عبد الله :
ليل ليوسف زينتــه مكارم حملت خطاه مـنازل الأقمار
سكنت سنابله القصور بأمها تحكي رؤى سبع من الأسرار
و قول هنية لالة رزيقة :
في سحر معجزة تباركها عصا موسى في الرؤى
فتمايلت بحروفها شفتي طفل
حتى يعانقها الهوى في خافقينا أحرفا
بجبين ورد ذبل
في هذه النماذج نلاحظ أن أبياتها الأولى استطاعت أن توفر البناء الشعري الجيد و المحكم أيضا فلغة نلاحظ فصاحتها ، و حسن اختيار ألفاظها و معانيها بحيث ينسجم البيت و يتماسك . أما وزنا وقافية فالواضح أنهما سليمان تماما ، وأما الصورة الشعرية فلا مأخذ عليها لأنها حققت الانزياح المطلوب في اللغة، ولا يشك القارئ في أنها يمكن أن تكون لأي شاعر كبير. أما الأبيات التالية لها ففيها شيء من الانكسار على مستوى ما ، فأنت تشعر أن البيت الأول أقوى من الثاني و أحكم . ففي النموذج الأول ، نجد الفعل أولى مربوطا بكلمة "قافية" أولتك قافية ! فالتعبير هنا غير مستساغ . و في آخر البيت كلمة طرب تعاكس الجو الذي عبر عنه البيت الأول الذي هو مفتاح القصيدة و دليلها .
أما في النموذج الثاني ،فالبيت الأول جميل بينما يرزح الثاني تحت وطأة الغرابة و سوء الانسجام ، فقوله : مستنجدا بالمدى ، تعبير غير ذي معنى لأن المدى لا دلالة محددة له حتى يكون محل استنجاد ، و قوله : و الحاء منسكب ، جملة حالية لا ترتبط بالمعنى المراد من البيت الأول. وهكذا نجد هذا التفاوت دائما بين الأبيات من حيث القوة و الارتباط في المعاني في باقي النماذج .
إن المقومات المطلوبة في البيت يجب أن تكون في كامل القصيدة ، و هذا ما نجده نسبيا في بعض القصائد ، أو لنقل إن بعض شعرائنا لا يواظب على هذا النسق التنظيمي على امتداد القصيدة ، بل يحيد عنه أحيانا في زخم الأفكار التي يراد التعبير عنها .
و فيما عدا ذلك، فلغتهم مهذبة شعريا في عمومها رغم بعض أخطاء فيها ، كقول أحدهم : أرخي شراعك، على سبيل الأمر والصحيح أرخ. وقول آخر: في عينيا ملتهبا ، والصواب: في عيني بتشديد الياء وفتحها. و قول ثالث : يا ناظم الشعر إن الحرف من صنعوا ، ومن لا محل لها في التركيب لأنها للعاقل، وقوله: كم في الحرف بلوته، فحذف الألف المقصورة " بلوى" وعوضها بالتاء، وهو خطأ واضح .
أما على مستوى الوزن فثمة هنات أيضا لكنها قليلة لا تكاد تؤثر في النص عموما، لكن الأذن تقف عندها ، خذ مثلا :
شعر أكتبه فـي ذاتي إني استوطن أبياتي
/0/0 /0///0/0/0/0 /0/0/0/0///0/0/0
فالبيت مكسور في التفعيلة الثانية من صدر البيت.
غير أنه ، و نحن أمام شعراء مبتدئين، لا يسعنا إلا أن نعجب حقا بهذا الشوط الذي قطعوه في التمرن على بناء النص الشعري. وعلينا أن نعترف أن المهمة ليست بالسهلة، ووصولهم إلى هذا المستوى في ستة أشهر من التدريب يعكس حقا إرادتهم في الوصول إلى النتيجة المرجوة ، و هي نظم القصيدة الناضجة. و إننا لندعو الله تعالى أن يجعل منهم شعراء المستقبل الذين يعتد بهم ، ويرفعون لواء الشعر في هذا الجزء العزيز من الوطن.

*******************************


avatar
مدير المنتدى
Admin

عدد المساهمات : 885
نقاط : 4992
تاريخ التسجيل : 22/08/2009
الموقع : قـد جعلنا الوداد حتما علينــا ** ورأينـا الوفـاء بالعهد فــرضا

http://rihabalkalimah.cultureforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى