منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1301 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو الوافي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .

مُساهمة من طرف عمر بوشنة في الخميس 04 أبريل 2013, 21:38

مواصلة للحلقة العاشرة ...

من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .




...وغير بعيد من باب القسم
يبصر التلاميذ خيال رجل يحمل محفظته وكله أمل في التدريس ، وثقته كبيرة في ذلك ،
غير أنه ما إن يدخل القسم حتى ينقلب رأسا على عقب ، ما بين متهكم ومبتسم وضاحك
ومستهتر ، في هذه اللحظة . كان التلميذ المغرور رابضا في مكانه ملتزما حدوده ،
وبعد أن استقر الأستاذ في القسم بدا لهم ما لم يكونوا يحتسبون وأخذ بعضهم يرجع إلى
بعض القول مبهورا به ، وها هو التلميذ المغرور نفسه يقول لزميله في الطاولة :




من أين جاء هذا الأستاذ ؟




إنه عالم بحق ، رغم أن ذلك لا يبدو عليه من مظهره الخارجي .... هذا وقد كان
التلميذ المغرور وزميله التلميذ النجيب وثلة من القسم يناقشونه داخل الحصة وخارجها
في كل ما استشكل ، فقد كان يمثل لهم بحرا يُغترف منه ، ولقد كانت أجمل أيام
التلميذ المغرور وزملائه في القسم تلك الأيام التي كان المقرر الدراسي فيها مخصصا
للزواج بشتى أحكامه وأنواعه ، فقد كانوا ينتظرون حصة ذلك الأستاذ بفارغ الصبر ،
لأنه كان يبسط لهم ويقرب لهم الفكرة تحت راية:




(لا حياء في الدين ).




هذا إضافة عن التوجيهات والكتب التي كانت لأول مرة تطرق مسامعهم ، وما
زادهم شغفا به هو القصص والنوادر التي كانت تطربهم أيما إطراب .




فهو كثيرا ما كان يستشهد بأقوال السلف والمواقف الواقعية والمختار من
الأبيات الشعرية ، وفيما يخص هذه الأخيرة فقد كان التلميذ النجيب والتلميذ المغرور
يحرصان على كتابة أخر حرف ينطق به من الشعر ، رغم أنه كان لا يعيد الشعر ولا يمليه
تعسفا ،




ومرت الأيام ... حتى جاء موعد الامتحان فكان يوما عصيبا ، لأن الأستاذ تحدى
التلميذ المغرور وزملاءه بأسئلة تعجيزية ، لا تخرج عن المقرر ، ولكن طبيعة طرحها
أقرب إلى البحوث الأكاديمية في مناقشتها ، فهي استنباطية موقوفة على استخدام
العقل وحسن الفهم ، مما جعل التلاميذ في القسم يرمونه بأشنع الألقاب ... إلى
أن جاء اليوم الذي صُحح فيه الامتحان وظهر لهم عكس الذي كانوا يظنون ، وقد كانت
أكبر علامة من نصيب التلميذ المغرور الذي أثنى عليه وزاده غرورا إلى غروره ، ولم
يتحصل أي تلميذ على علامة دون المستوى في القسم لأن الأستاذ كان كريما معهم .

لا تعطه الصفر إن الصفر يبغضه .... قد قال حقا ولكن لست تفهمه

، .... غير أن التلميذ المغرور ما مكث حتى نظر في الورقة فوجد أنه قد وضع له
ملاحظة لم يقتنع بها - كما جرت العادة - لأنه كتب له :




(الشعر لا يستشهد به وإنما هو للاستئناس ) ذلك لأنه وجده قد أكثر من
استخدام الشواهد الشعرية ، والتي كان له قصب السبق في حفظها هو وزميله ، والتي كان يتنافس مع
التلميذ النجيب في تحصيلها عظمة وكبرياء وتفاخرا....




وفي مقابل كل ما سبق لقد كان التلميذ المغرور وزملاؤه في القسم يصابون
بالإحباط الشديد إذا ما حلت عليهم حصة مشهود لها بذلك بين أوساط ذلك الرعيل ، بحيث
يحزم النجباء قبل الجبناء أمتعتهم في هذه الحصة ليخلدوا إلى النوم ، أو استثمارها
في دمج مكتسبات قبلية أو بعدية عفوا بل انجاز مشاريع أو دوال رياضية ، ..... وهذا الصنف
الذي كان ينتمي إليه التلميذ المغرور ومن هم على شاكلته .....




ولكن هل أتاك نبأ الذي اتخذها حصة تجارية ترتفع فيها أسوام البورصة تارة
وتنخفض تارة بما يناسب الميزان التجاري لديه ، استيرادا وتصديرا لكل أنواع الحلوى
، خاصة تلك المكسوة بجلباب بني من الشكلاطة ،....

ولا تعجب إن وجدت البائع يحمل خلف ظهره لافتتة مكتوب عليها ممنوع الكريدي...)




وفي هاته الحصة أيضا يمكث نفر في آخر القسم يُزجُون الفراغ والملل بإحدى الألعاب المسلية الشهيرة والتي يغلب عليها طابع
العنف ، إنها لعبة تسمى بالسارق
والمجلد)




كل هذا وغيره يحدث في حصة تعد من أفضل الحصص لدى النجباء ومن ألدى الأعداء
للجبناء الأشقياء ، إنها حصة ُ........

يتبع



avatar
عمر بوشنة
عضو فعال
عضو فعال

عدد المساهمات : 91
نقاط : 2050
تاريخ التسجيل : 11/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .

مُساهمة من طرف أسير القافية في الإثنين 08 أبريل 2013, 10:15


شكراً أستاذ عمر..

لقد أوردت عبارة أو جملة:

لأنه كان يبسط لهم ويقرب لهم الفكرة تحت راية:

(لا حياء في الدين ).

ألا يجدر بنا كمسلمين القول : ( لا حرج في الدين ) مصداقاً لقوله تعالى: (ما جعل عليكم في الدين من حرج).
أما الحياء: فالدين كله حياء.. وهل الدين إلا الحياء. يقول المصطفى: (... والحياء شعبة من الإيمان...) فما أفرد الحبيب (الحياء ) إلا لما له من وزن ومكانة في الدين... ومن هنا فالأجدر بنا القول:
(لا حرج في الدين). هذا على حدّ علمي وظني -وما أوتيت من العلم إلا قيلا- والله ورسوله أعلم...

شكراً على الابداع والتألق ... المزيد من المساهمات أستاذ عمر...


avatar
أسير القافية
عضو ممتاز
عضو ممتاز

عدد المساهمات : 496
نقاط : 3167
تاريخ التسجيل : 19/01/2011
الموقع : وكن رجـــلاً إن أتــو بعـــــده ** يقــــولـــون مرّ وهــــذا الأثــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .

مُساهمة من طرف عمر بوشنة في الإثنين 08 أبريل 2013, 10:35

أسير القافية كتب:

شكراً أستاذ عمر..

لقد أوردت عبارة أو جملة:

لأنه كان يبسط لهم ويقرب لهم الفكرة تحت راية:

(لا حياء في الدين ).

ألا يجدر بنا كمسلمين القول : ( لا حرج في الدين ) مصداقاً لقوله تعالى: (ما جعل عليكم في الدين من حرج).
أما الحياء: فالدين كله حياء.. وهل الدين إلا الحياء. يقول المصطفى: (... والحياء شعبة من الإيمان...) فما أفرد الحبيب (الحياء ) إلا لما له من وزن ومكانة في الدين... ومن هنا فالأجدر بنا القول:
(لا حرج في الدين). هذا على حدّ علمي وظني -وما أوتيت من العلم إلا قيلا- والله ورسوله أعلم...

شكراً على الابداع والتألق ... المزيد من المساهمات أستاذ عمر...



شكرا لك على كرم المرور والتعقيب الذي جاء في محله ، وقد كنت سمعت الدكتور النابلسي ينبه على ذلك ولكني لم أتفطن لها .
أجدد شكري وتحياتي إليك
avatar
عمر بوشنة
عضو فعال
عضو فعال

عدد المساهمات : 91
نقاط : 2050
تاريخ التسجيل : 11/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من يوميات التلميذ المغرور....الحلقة 11 .

مُساهمة من طرف أسير القافية في الإثنين 08 أبريل 2013, 10:44


العفو يا أستاذ

الشكر لك أن أتحت لي فرصة المساهمة والمشاركة... وهذا كله من باب الذكرى لا أكثر ولا أقل.. لأني أعرف أن مثل هذه الأمور لا تغيب عن بالكم ومستواكم ... نفعنا الله بعلمكم .. آمين ...

واعلم أنه : أن يُنبه أحدنا الآخر ذلك خير وأحسن تأويلاً...

شكراً جزيلاً.. دمت في الطليعة..
avatar
أسير القافية
عضو ممتاز
عضو ممتاز

عدد المساهمات : 496
نقاط : 3167
تاريخ التسجيل : 19/01/2011
الموقع : وكن رجـــلاً إن أتــو بعـــــده ** يقــــولـــون مرّ وهــــذا الأثــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى