منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1296 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hamadaeklides2020 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

الشعر بين الإبداع والاتباع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشعر بين الإبداع والاتباع

مُساهمة من طرف عمر بوشنة في الخميس 11 أبريل 2013, 09:58

الشعر بين الإبداع والاتباع
" هذه كلمة كتبتها في إحدى المنتديات قبل أربع سنوات و رأيت أن أعيد نشرها هنا ، لأننا لو نظرنا إلى المبدعين مقارنة بالنقاد فهم كثيرون وأنا بذلك لا أعضد مقولة مونتسكيو الذي شبه النقاد بجنرالات فاشلين عجزوا عن الاستيلاء على بلد ما فلوثوا مياهه لأني أرى أن النقد هو الروح والإبداع هو الجسد للعمل الأدبي."


لقد أثلج صدري وزادني غبطة وسرورا تنظيم المنتدى للمسابقة الشعرية التي ستفتح المجال للمتسابقين كي يتبارزوا بما جادت به قرائحهم ولأجل ذلك رأيت أن أكتب مقالا لهذه المناسبة أبين فيه ماهية الشعر ومفهومه وحقيقته بما استطعت إلى ذلك سبيلا.

حيث يقول أحد المعاصرين: إن الحياة جملة ناقصة والشعر هو الذي يتم هذه الجملة ، ولكن ما هذا الشعر الذي ينعت بهذا السمة ؟ فقد أصبح الكل يتطفل على مائدته بقول غير نابع عن عاطفة أو تجربة بل هو ترقيع من الذاكرة بعيد عن دربة الحياة والمعاناة يتكلفه صاحبه ظناً منه أن الحكمة توخذ من بطون الكتب وتوضع وفق الأوزان الخليلية وهذا ما يستوقفنا عند حقيقة الشعر وأسسه الفنية .

إن الشعر هو ما توحيه عاطفة الشاعر وتجربته الذاتية التي يتخير لها الوزن والأسلوب المناسبين من غير تكلف وكان جيد السبك وجزل الألفاظ حيث إن الشاعر إذا قصد الوصف فيه أصاب وإن شبه قارب لا أن يعيش الشاعر في نفوس الآخرين يتكلم بضمائرهم ويظل قوله تحت عباءات سابقيه فهو لا يكاد يمثل إلا موضع الحافر على الحافر، لا يستطيع أن يجرد لذاته أسلوباً يتفرد به عن غيره وكما قال أمير الشعراء أو شاعر الأمراء شوقي:

والشعر إن لم يكن ذكرى وعاطفة ... أو حكمة فهو تقطيع وأوزان

ولعل أفضل من جمع خصائص الشعر وجيده هو "أوس بن حجر" حين قال :

أقول بما جادت علي غمامتي ودهري وفي حبل العشيرة أحطب

حيث ركز فيه على أن الشعر إبداع ذاتي يستلهم الحكمة والقول عامة من تجارب الحياة كما هو موظف-أي هذا الشعر- أو موجه لخدمة العصر والحياة التي هو يسايرها آنذاك وبذلك يكون صادق العاطفة ناطقاً بلسان حال زمانه، ولعل هذا ما جعل "شكري" يقول: إن شر الحكمة أن يتكلفها الوزانون لأن الشعر عند ه ما عبر عن واقع الشاعر المعيش.
avatar
عمر بوشنة
عضو فعال
عضو فعال

عدد المساهمات : 91
نقاط : 2027
تاريخ التسجيل : 11/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الشعر بين الإبداع والاتباع

مُساهمة من طرف أسير القافية في الخميس 11 أبريل 2013, 20:03


حياك الله أستاذ

حقيقة الشعر هو احساس نابع من ذات الفرد، وما يحسه بصدق دون تكلف أو تعسف، ومن ثم فان أحسن الشعر ما كان سليقة مسترسلاً دونما افتعال...
اضافة إلى خاصية الشاعرية أو الشعرية التي يجب أن تتوفر فيه، وإلا كان شعراً بل قل كلمات جافة لا معنى لها، على حد قول حافظ ابراهيم:
إذا الشعر لم يهززك عند سماعه *** فليس من الحقيقة أن يقال له شعر.

وهذه هي سمة وخاصية الشعر، بعيدا عن الاهتمام بالقالب دون المضمون..



avatar
أسير القافية
عضو ممتاز
عضو ممتاز

عدد المساهمات : 496
نقاط : 3144
تاريخ التسجيل : 19/01/2011
الموقع : وكن رجـــلاً إن أتــو بعـــــده ** يقــــولـــون مرّ وهــــذا الأثــــر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى