منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1301 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو الوافي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

التعلم السريع – الخيال والإيحاء - قوة الإيحاءات في التعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التعلم السريع – الخيال والإيحاء - قوة الإيحاءات في التعليم

مُساهمة من طرف ربيع محمد في الأحد 28 أبريل 2013, 01:09

يخفي الكثير من الناس مشاعر سلبية تجاه عملية التعلم, حيث يختزنون في لاوعيهم صورة التعليم الرسمي, يربطونها بالألم والتوتر والذل والسجن والعصا. إن افتراضاتنا المسبقة قادرة على تلوين تجربتنا الجديدة وبالتالي تساعد الافتراضات السلبية في إيجاد تجربة سلبية, والعكس بالعكس.

تخيّل آثار العبارات التالية وما توحيه إلى المتعلم:
• قد يبدو ما سأقوله صعباً ولكن لابد من أن تتعلموه.
• إن موضوعنا يحتوي عشرين بنداً لابد من تذكرها جميعها كي تنجح في تطبيقه.
• بالرغم من ضيق الوقت المتبقي ولكننا لابد أن نقوم بتعلم موضوع كذا.
• الموضوع مهم ومعقد ككل، ولهذا سنقوم بتغطيته جزءاً جزءاً.
• إذا لم تتمكنوا مما نتعلمه الآن فإنكم لن تنجحوا في الاختبار.
• لدينا في نهاية الإسبوع اختبار مهم للغاية، عادة ما يجتازه 70% فقط من المتعلمين.
• بعد أن تعودوا لعملكم، ستواجهكم بعض العوائق التي قد تمنعكم من تطبيق ما تعلمناه، إليكم بعض الطرق لمعالجتها.

وتستطيع أيضاً أن تتخيل أثر العبارات التالية على العملية التعليمية:
• ستجدون موضوع اليوم مهماً جداً لكم جميعاً.
• ستحبون موضوعنا اليوم وستتمكنون منه بسهولة.
• ستجدون موضوع اليوم سهلاً وممتعاً مثلما وجده زملاؤكم السابقون.
• إليكم بعض الفوائد من الفوائد الكثيرة التي ستحصلون عليها بعد درسنا هذا.
• بسبب أهمية الموضوع والمتعة التي ستشعرون بها لن تشعروا بالوقت الذي سيمر سريعاً أكثر مما تتخيلون.
• لدينا في الأيام القادمة لعبة مراجعة مثيرة للاهتمام، ستستمتعون وستتفاجأون فيها بغزارة المعلومات في أذهانكم.
• بعد أن تعودوا لعملكم ستنجحون في تطبيق ما تعلمناه إن شاء الله، وإليك الحلول لبعض المواقف المثيرة التي قد تمر بها.

ماذا تقول عن دورة مدتها اثني عشر يوماً، ولمدة عشرة ساعات يومياً؟ كيف سيمر الوقت على المتعلمين؟ إليك ما قالته السيدة ريما عرب في اليوم العاشر من هذه الدورة: "لقد دربت وحضرت دورات تدريبية كثيرة، وسمعت عن دورات تدريبية كثيرة، ولكنه حدث معي شيئان اثنان في هذه الدورة لم أتوقع أن يحدثا معي أبداً، الأول: أن دورة من اثني عشر يوماً دون توقف مع دوام يومي الجمعة والسبت، ومن الساعة الثامنة صباحاً ولغاية السادسة مساءً على الأقل، لا أشعر بالتعب ولا الملل، فأنا الآن في اليوم العاشر وأنا بشوق لمعرفة ما سأتعلمه غداً؟ هذا لم يمر علي قبل الآن. وبذات الوقت يُنصح في الدورات ألا يُقدم غداء ثقيلاً فيه رز ولحم وأشياء مشابهة من أجل ألا يصاب الناس بالنعاس، نحن في هذه الدورة كنا نتغدى بهذا الثقل ونعود إلى القاعات ولدينا طاقة كبيرة!! حقيقة أرى أننا كشركات ربحية كبيرة نستطيع الاستفادة كثيراً بإضافة التعلم السريع إلى التدريب." ما استطيع قوله لك أنه يتم العمل على مبدأ لوزانوف الأول كامل اليوم الأول في الدورة، وتبقى الإيحاءات الإيجابية متواصلة كل أوقات الدورة.

الدكتور محمد ابراهيم بدرة
المصدر: موسوعة التعليم والتدريب




ILL98765465412


ربيع محمد
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 15
نقاط : 1852
تاريخ التسجيل : 09/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: التعلم السريع – الخيال والإيحاء - قوة الإيحاءات في التعليم

مُساهمة من طرف هويدا في الإثنين 29 أبريل 2013, 11:19

الله يبارك
شكرا على المعلومات

هويدا
عضو متألق
عضو  متألق

عدد المساهمات : 166
نقاط : 2112
تاريخ التسجيل : 06/12/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى