منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
» الشاعر منتميا وملتزما
الأحد 14 أكتوبر 2018, 20:12 من طرف مدير المنتدى

» العرب وكرة القدم
الإثنين 02 يوليو 2018, 20:10 من طرف مدير المنتدى

» الخامس من يوليو (جويلية) مجددا
الإثنين 02 يوليو 2018, 19:42 من طرف مدير المنتدى

» أهلا بشهر التوبة والغفران
الأربعاء 07 يونيو 2017, 11:21 من طرف أسير القافية

» لو عثرت بغلة في العراق ...
الجمعة 03 مارس 2017, 20:17 من طرف أسير القافية

» مسابقة الدخول إلى مدرسة الدكتوراه بتامنغست
الخميس 06 أكتوبر 2016, 16:21 من طرف أسير القافية

» وما بكم من نعمة فمن الله
الخميس 06 أكتوبر 2016, 15:58 من طرف أسير القافية

» طغيان الرمز و التـأصيل عند الطوارق
السبت 24 سبتمبر 2016, 11:29 من طرف مدير المنتدى

» ذكرى عيد الفطر المبارك
الأحد 10 يوليو 2016, 09:40 من طرف أسير القافية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1308 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو kaddouri.khalifa فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3416 مساهمة في هذا المنتدى في 1523 موضوع

الخلاف الأخوي يستدعي تربية قويمة للنفوس وتزكية مستمرة لها..

اذهب الى الأسفل

الخلاف الأخوي يستدعي تربية قويمة للنفوس وتزكية مستمرة لها..

مُساهمة من طرف محب العلماء في الجمعة 04 يونيو 2010, 10:04

الخلاف الأخوي يستدعي تربية قويمة للنفوس وتزكية مستمرة لها..

إن قصص الخلاف و (الظلم الأخوي) تكشف الحاجة القصوى إلى عملية إعادة التربية وتزكية النفوس، فان الأهواء وجدت لها مسرحا.
والنفس إن صَلحتْ: زكتْ، وإذا خَلتْ ** ** ** من فطنةٍ لعِبتْ بها الأهواءً

لولا النميمةُ لم يقع بين أمرىء ** ** ** وأخيه من بعد الـــــــوِدادِ عِداءُ

( وان ما تسمع وترى من خصام وافتراق، وبغض وشقاق، وجدال ومراء، وتنافر وعداء، كل أولئك مما آثر الناسُ الباطلَ، ومالوا مع الهوى.
ودواء هذا الداء أن يُعرف الناسُ الحق ويُبصّروا به ويُرغّبوا فيه حتى يحبوه فيؤثروه، وأن يُعلمَوا العدل ويمرنوا عليه حتى يطيعوه، وان يُكشف لهم الباطل في شناعاته، والجور في سيئاته، ويبن لهم كيف شقي بهما الناس )
فاذا ظفرتَ بذي الوفـــــاء فحُط رحلكَ في رِحابهْ

فأخوك مَن إن غـاب عنك رعى ودادك في غيابهْ

وإذا أصابك ما يسوءُ رأى مصــــــــابكَ من مصابهْ

ونراه يَيْجَعُ إن شكــــــــوتَ كأن مابك بعض مابهْ

ليس أقل من ذلك، ونرفض الدبلومـاسيات الباردة، والابتسامات المصطنعة والمواساة الهامشية.

فإن تعاليم ديننا تسعى إلى انتاج مسلم:

واضح المنهج يسعى دون غش أو نفاقِ

راضي النفس، كبير القلب، يدعو للوفاقِ

قلبه المؤمن بالخالق مشدودَ الوثاقِ

نبضه الذاكر يمتد إلى السبع الطباقِ

فواجب العاقل أن يتجاوب مع معاني ديننا الحنيف في الخضوع لهذه الخُطط التربوية النفسية، ليس تلهيه عنها ممارسة سياسية او طموحات تخطيطية أو مهمات تخصصية، بل ذلك أوجب وأكد له، لما في الأداء الإداري والسياسي من جفاف يضع القلب على حافة الخطر، وعلى كل تلميذ (أن يستعين بطبيب ماهر، فانه ليس كل أحد يستطيع أن يرى الأشواك التي تصيب القلوب، وليس كل من يراها يستطيع أن يقتلعها).

وهو يحتاج في هذا الى نية وعزم على تحمّل المرارة، مرارة المكاشفة الصريحة، والإشارة إلى العيب، فان أكثر النفوس فطرت على الجفلة من النقد، والتعالي على النصيحة، وقد:

ضحكت وجوه التُرهات ولم يزل * * * * * وجهُ الحقيقة في الأنام عبوسا

والناس تسترسل مع الأخلاق الخفيفة، والرياء، والمداهنة، وتبادل المدح، ولكل أحد حساب من (المقاصة) لْي ذلك، يوفي إلى الناس ويستوفي، ويصدر ويستورد، ويُقرض ويستقرض، ولكن الحقائق كاسدة في الأسواق، وهي على أرصفة الموانئ مطروحة، لا يشتريها مستهلك، فقد حكم الدلالون أن (موديلاتها) قديمة، وأنه قد تغيرت الأذواق، وأن الراغب بها يكره أن يدفع مُعَجلاً، نقداً، بينما تلك الترهات يؤخَّر ثمنها إلى أجل، وتقايَض ببضاعة من جنسها (مقايضةً) .

 فانتفض أخي على المألوف السائد، ولا تتبع المتساهل..

 فانه لا يغني عنك ندمُك اذا زلت قدمُك) ..

 واعلم أن (أكثر الناس مع ظاهر النقود، ليس لهم نقد النقاد، ولا خبرة ا لصيارفة)..

 وانظر إلى مراتب الناس وأحوالهم وأقوالهم، (و أعط كل ذي حق حقه، ولا تجعل الزغل والخالص شيئاً واحداً ).

 واصعد ربوة الإنصاف ( فان من رَقِيَ الى هذه الربوة بعين لا قذى بها: أبصرَ الحق عِياناً بلا مِرية، وأخبرَ عنه بلا فرية) .

 وابرأ من صاحب (إذا أقدمت أحجم، وإذا أعربتَ أعجم).

 فإنه ليس وراء الربوة غير السراب.

 وإنك في متوالية لا تنتهي..

.. .. أرقامها .. ..
.. .. دهر يغر .. ..
.. .. وآمال تسر .. .. ..
.. .. وأعمار تمر .. ..
.. وأيام لها خدع .. ..


انتقاء محب العلماء
avatar
محب العلماء
عضو ممتاز
عضو ممتاز

عدد المساهمات : 226
نقاط : 3806
تاريخ التسجيل : 07/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الخلاف الأخوي يستدعي تربية قويمة للنفوس وتزكية مستمرة لها..

مُساهمة من طرف aziz في الأحد 25 سبتمبر 2011, 14:23

السلام عليكم.الخلاف بين الاخوة مرده الى التربية الابوية و التي تميزها الفروقات خاصة ان الاباء سواء الام او الاب كلاهما يميل الى احد ابنائه فالام اذا احبت احد ابنائها فسوف تحميه و تدافع عنه وعن افكاه ونفس الامر ينطبق على الاب ونتيجة ذلك كله العداوة بين الابناء وخاصة عندما يتزوجوا.....والكلام قياس

aziz

عدد المساهمات : 2
نقاط : 2617
تاريخ التسجيل : 21/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى