منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1296 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hamadaeklides2020 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

دندنات المسير الأخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دندنات المسير الأخير

مُساهمة من طرف بالنوي مبروك في الخميس 22 يوليو 2010, 19:58

دندنات المسير الأخير
يسير ويجهل خط المسير
وقد أتعبته دروب الأشير
ويمضي طريد غريب العصور
كسر يغيب بين السطور
فتقذفه ريح هذا الزمان
على كل حدب وصوب خطير
فيخشى الورود وشوك الورود
وكل عليل بطيب الزهور
وتلك الأماني أماني صباه
تدق رؤاه ككل أسير
و تلك الرؤى...
كفجر الندى كابتسام الرضيع
تهيج به كاخضرار الربيع
كمنبع ضوء على حاجبيه
شعاع لأول فتح بديع
برغم الدجى يستبيح ضحاه
فيغتاله قبل نوح النجيع
سيبقى عنيدا كهذا الصباح
ويقبل شرط التحدي الضليع
فأدرك رغم انطواء الضلوع
بنار سيغدو فتاها الصريع
وهذا الفتى ...
فهذا الفتى هائم في رؤاه
يصيخ بآه و يكتب آه
يتيه وراء سراب هواه
ويرثي لما قدمته يداه
فيبكي التي صورتها مناه
على أمل من فضاء صباه
على الدار و الأهل و الأمنيات
عن النخل و الرمل لغز هواه
وعن صبية حيثما لعبت
تذكره كل حلم رماه
ويصمت ماذا دهاه..
وصمت اعتراه كصمت القرى
وحزن على وجهه فانبرى
وحيدا ويضيق بما قد جرى
ويشرب من صفوه الكدرا
ويقبع غير مبال بما
يدور به من ذئاب الورى
ويأنف حتى استماع الخرير
وها يمنع العين أن تبصرا
تدول الفصول ويمضي الخريف
و لليل هم يبد الكرى
ويأتي الصباح...
فيصحو ويأتي عليه الصباح
فينعش بالنور تلك البطاح
تراه وحيدا على ربوة
ينوء بثقل الأسى و الجراح
ويركن في صمته في شرود
ويرفض حتى الكلام المباح
وتألمه خفقة في الفؤاد
على جرس تيس يريد الرواح
فيعلم أن المساء بدا
وحان الغروب وولى الصباح
ويأتي المساء...
ويجلس إذ أوقد الموقد
فها يرقب اللهب الموصدا
تجيش به قصص للصبا
فتستوقف الذكريات المدى
ويذكر والدهر في غفلة
أماسي الهوى وعيون العدى
يعاوده ذكر بهجته
و تلك المواعيد ضاعت سدى
فيصحو على خطب هذا الزمان
ويقسم ألا يراضي الردى
ويرقب في صمته جده...
وراح يحدق في مقلتيه
فيقرأ بؤسا على شفتيه
وكيف يرقع جبته
و للبرد سوط على ركبتيه
وراح يناقشه صمته
فيلمح نورا على وجنتيه
فأين عدالة عالمنا
وأين السلام بحكم بنيه
ألا إننا الغرباء وهل
يرى جهلنا جيلنا ويعيه
ويركن في صمته...
وفي نفسه نحو ألف سؤال
على كل شكل وكل مجال
وتطفو على وجهه حيرة
ترى واكتئاب لهول السؤال
يريد جواب للغز اعتراه
وحلم يزعزع قلب الجبال
فما سر قلب خفوق تحدى
رياح الجنوب وثلج الشمال
أتكبر فيه جراح السنين
وينخره الداء داء العضال
وهل تنتهي غربتي...
سألت الضحى و الدجى إذ سجى
و ما صمت الصبح بل أحرجا
بأي كتاب يدين الورى
وأي سلام يريد الدجى
وكيف يلام محب الصباح
وكل على حبه درجا
فإن النفوس صبايا الخنى
هواها جحيم وكم يرتجى
وكل فتى درسته الحياة
يحبذ صبحا لئن أبلجا
وما المرء فينا...
وما المرء إلا ركام ألام
حوتها أمال له و مرام
يعي ما يعيه ويجهل منها
كثيرا بفعل المدى و المنام
يسير الفضول به و الرؤى
و يفرض أحكامه في السلام
ويعلم أن السلام الذي
يراه سراب بحكم الآلام
وإن الحياة صراع مرير
لشر وخير ففيم الخصام


وما المرء فينا هو الطفل حينا.
هو الشاب و الرجل المستقيم
هو الشيخ أضحى عليلا سقيم
فكل يعلمه ألم
وتدفعه لذة في الصميم
وبين ألام ولذاتها
وبين النعيم وهذا الجحيم
بنى عالما من زهور الصبا
من الذكريات كصمت الحكيم
وخلف أماني الورى الكاذبات
دنا مثل دنو الصغير الفطيم
وهل يستقيم....
وكل يرى تيه هذا الورى
رمى من يديه وثيق العرى
وأبحر في ليل دهر عليل
وقد بهرته عيون الهرا
تمدن حتى النخاع و أبدى
نفاقا و ألقى خصال القرى
ولكن مازال بعض المساء
نديا على الليل منتشرا
ومازال فجر الصباح القريب
مطلا على الناس منتظرا
وهل يستفيق.....
إذا الليل في عقله عسعسا
وما قد تنفس صبح الأسى
يقاد إلى الجهل باسم الرؤى
وخلف الخرافات الجميع رسا
فحواء سارت وآدم قد
جرى خلفها يدم الأسسا
فمن ذا المغيث ومن ذا المجير
أم الكل ينكر عرف المسا
لعمر المبادئ أس الرؤى
فما قد تولى الضحى أو نسى
وأطفالنا تحت هذا الجحيم....
ضحايا أفانين هذا الورى
فكم يقتلون كفجر القرى
ضحايا الشقاء ضحايا الحروب
وللفقر أصحوا ضحايا الورى
هم الأمل المستفيض السنا
على وجه دهر غريب يرى
ألا أنهم يصنعون الحياة
وهم يكتبون رؤى من سرى
فهم يشعرون وهم يحلمون
ونحن عجزنا بحكم الثرى
وهل تذكر....
أتذكر أم أنك المنكر
جراح أخ لك يقتبر
وما ذنبه غير إيمانه
عليه سيحي و يحتضر
يموت وفي قلبه أمل
رآه على شمسه يهدر
لقد طفح الكيل عن حده
ونحن على جرحه نشطر
أما راعنا جرحه راعفا
فعار بتاريخنا يحفر
هو العامري هو البابلي هو الآشوري
هو الآدمي هو الأصل و الفرع في عرفنا
و أطفاله تحت هذا الجحيم...
و أطفاله لا تمل الصراخ
كخلف الأياك تزق الفراخ
يصيحون آه رصاص حديد
أفي كل فج ترص الفخاخ
يصيحون آه حديد رصاص
فقد دنس الأرض بعد المناخ
يصيحون حيرى وقد خدعوا
بدمع التماسيح عند الصراخ
يصيحون لا للجحيم الذي
يموه باسم السلام .....
رصاص جحيم جحيم رصاص
لمن كل هذا الرصاص
لكل بريء يحب الصباح
لكل صغير حبته الحياة
لهذا الضعيف الذي لا يثور
لهذا الفقير بحكم الطغاة
فما عقمت بعد هذي القبور
فمن كل قبر ستنمو النواة
سيخترق الصمت جهر الصلاة
و يتلوه سر قنوت الصلاة
وكل سيسأل شمس الصباح
لمن سيعد رصاص الغزاة

لكل العراة و للتعساء و للفقراء
لهذا الضعيف لهذا الصغير و للأبرياء
رصاص جحيم جحيم رصاص
لمن كل هذا الرصاص
وهل حان وقت القصاص
avatar
بالنوي مبروك
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 35
نقاط : 2862
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 45
الموقع : ritamabrouk@gmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دندنات المسير الأخير

مُساهمة من طرف محب العلماء في الجمعة 23 يوليو 2010, 18:08

سلمت قريحتك

من مخبر الحينوني أن مباركا
أمسى أميرا في الهقار منوكلا

( الأمانوكال في التارقية هو شيخ القبيلة )

محب العلماء
avatar
محب العلماء
عضو ممتاز
عضو ممتاز

عدد المساهمات : 226
نقاط : 3442
تاريخ التسجيل : 07/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دندنات المسير الأخير

مُساهمة من طرف بالنوي مبروك في السبت 24 يوليو 2010, 20:29

أعرف ذلك رغم إني لا أحسن لغة أجدادي التوارق دمت صديقا و أخا في دنيا الإبداع
avatar
بالنوي مبروك
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 35
نقاط : 2862
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 45
الموقع : ritamabrouk@gmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى