منتدى رحاب الكلمة
مرحبا بكم في منتدى رحاب الكلمة.أنت غير مشترك معنا سجل الآن
مجانا
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 39 بتاريخ الإثنين 08 أكتوبر 2012, 19:44
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1296 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hamadaeklides2020 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3413 مساهمة في هذا المنتدى في 1520 موضوع

ملتقى دولي " الكتاب عامل لتفتح الثقافة الإسلامية"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ملتقى دولي " الكتاب عامل لتفتح الثقافة الإسلامية"

مُساهمة من طرف مدير المنتدى في الأحد 18 سبتمبر 2011, 06:52



نظم بتلمسان، يومي 14 و15 سبتمبر 2011، ملتقى دولي بعنوان "الكتاب عامل لتفتّح الثقافة الإسلامية"، تخليدا لروح المدير الأول للمكتبة الوطنية الفقيد محمود آغا بوعياد. وجمع هذا اللقاء، الذي يُنظم من قِبل جامعة "أبوبكر بلقايد"، في إطار تظاهرة "تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية 2011"، كوكبة من الكُتاب والمهتمين بالنشر والمقروئية، وأساتذة باحثين من الجزائر وبعض البلدان العربية والأوروبية، منها تونس، المغرب، الكويت، الأردن، فرنسا وإسبانيا. وتطرق المشاركون، حسب المنظمين، لمحاور تتعلق بالمخطوطات وأهميتها في نقل التراث الثقافي الأصيل، وطرق المحافظة عليها، ومنهجية تحقيقها، وإشكالية الطبع، ودور الرحالة في نشر الثقافة الإسلامية، وكذا الترجمة ودورها في نقل الثقافات. كما سيخصص جانب من الملتقى، للمشوار الثقافي الثري والمتميز للفقيد، الذي أشرف على المكتبة الوطنية لأكثر من ثلاثين سنة، حسب أرملته السيدة بوعياد فاطمة الزهراء.

وللإشارة، ولد محمود آغا بوعياد، سنة 1928 بتلمسان، وكان أول مختص في المكتبات بالجزائر. وقد نهل مبادئ العلم بمسقط رأسه، قبل أن ينتقل إلى جامعة القرويين بفاس بالمغرب، ليعود في 1950 إلى جامعة الجزائر، لنيل شهادة الليسانس في الآداب، ثم شهادة العلوم السياسية، قبل أن يتخصص في الدراسات الخاصة بالمكتبة. وفي سنة 1953، عُيّن مسؤولا عن "صندوق الشرق والمخطوطات لمكتبة قصر مصطفى باشا"، قبل أن يُسجن من قِبل المستعمر، بسبب نشاطه الثوري في صفوف جبهة التحرير الوطني، حيث انضم إلى مؤسسي جريدة "المجاهد" سنة 1957، ونشر في صفحاتها العديد من المقالات. وغداة الاستقلال، نُصب الفقيد مديرا للمكتبة الوطنية والأرشيف، ورئيسا للجنة الوطنية لإعادة بناء المكتبة الوطنية، التي أحرقتها منظمة الجيش السري الفرنسية في مارس 1962. وتمكن بوعياد، من وضع قواعد متينة لهذه المؤسسة الثقافية والعلمية، والمساهمة بتأليف العديد من الكتب والأبحاث الأكاديمية، قبل أن يدعى لشغل منصب مستشار بالمجلس الإسلامي الأعلى، ثم وزارة الثقافة، وأخيرا برئاسة الجمهورية سنة 1999، إلى أن وافته المنية عام 2006. كما أن تاريخ انعقاد الملتقى، يوافق اليوم الوطني للكتاب وتاريخ تولّي الراحل إدارة المكتبة الوطنية (15 سبتمبر 1962).

منقول بتصرف

*******************************


avatar
مدير المنتدى
Admin

عدد المساهمات : 885
نقاط : 4994
تاريخ التسجيل : 22/08/2009
الموقع : قـد جعلنا الوداد حتما علينــا ** ورأينـا الوفـاء بالعهد فــرضا

http://rihabalkalimah.cultureforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى دولي " الكتاب عامل لتفتح الثقافة الإسلامية"

مُساهمة من طرف غالم في الأحد 26 فبراير 2012, 12:06

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا أستاذنا القيم على الطرح المفيد
والمعلومات الهادفة
لكم كل المودة والتقدير

غالم

عدد المساهمات : 14
نقاط : 2140
تاريخ التسجيل : 20/02/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى